بيان من زملائنا فى حركة حقى جامعة القاهرة

الجمعة، 2 أبريل، 2010

الدعم الحكومي لرجال الأعمال.. ولا عزاء للطلبة والعمال!!

يسير النظام المصري في طريقه لخصخصة وبيع الشركات والمصانع والبنوك الحكومية، ونتيجة ذلك هي ارتفاع الأسعار والغلاء وتشريد العمال والبطالة، وفي النهاية لا يبقى للفقراء إلا الكلام المعسول عن الدعم وحماية محدودي الدخل. أما الدعم الحقيقي فهو من نصيب رجال الأعمال والمستثمرين الكبار في مصر.

ومن ناحية أخرى يتوجه هذا الدعم لخدمة الكيان الصهيوني الذي يصدّر النظام المصري له الغاز والحديد والأسمنت بأبخس الأثمان في إطار التطبيع الاقتصادي مع الصهاينة. بل تخطى الأمر حد التطبيع ليصل إلى حصار مليون فلسطيني في سجن كبير يُسمى "غزة". ولم يكتفي النظام المصري بغلق المعابر، بل أغلق أيضاً شريان الحياة الوحيد (الأنفاق) في وجه الشعب الفلسطيني عن طريق جدار فولاذي ينفق عليه الملايين من أموال الشعب المصري.

وحتى الآن يقوم الآلاف من العمال والموظفين بعمل إضرابات وتنظيم مظاهرات واعتصامات لرفع الأجور وتحسين مستوى المعيشة، وقد فعلوا ذلك لأن المطالب لا تأتي إلا بالانتزاع وليس بالاستجداء والتمني، وبالفعل فقد نجح موظفو الضرائب العقارية وعمال المحلة وغيرهم في انتزاع العديد من المطالب والحقوق المسلوبة.

وقد نجحنا نحن الطلاب في انتزاع مطلب "دعم الكتاب" في كلية التجارة حيث لا يتعدى الآن سعر الكتاب الواحد 5 جنيه، وذلك بعد مظاهرة واعتصام يوم 6 أبريل 2009.

ونريد أن نؤكد أننا جميعاً يمكن أن نستكمل الطريق وننتزع المزيد من مطالبنا داخل الجامعة.

فشاركونا وتواصلوا معنا :

0161413163

www.hakycairo.blogspot.com

0 comments:

تعتقد ما السبب وراء عدم زيادة المصاريف هذا العام ايضاً؟

آخر التدوينات

آخر التعليقات

  © التصميم إهداء :يساري مصري 2008

Back to TOP